أهم الاخبارالخليل

بلدية الخليل تدعو القنصلية الفرنسية لتعزيز العلاقة التاريخية مع المدن الفرنسية

الخليل – سراج – دعا اليوم الدكتور داود الزعتري رئيس بلدية الخليل القنصل الفرنسي بذل مزيد من الجهود لتعميق العلاقات التاريخية بين مدينة الخليل والمدن الفرنسية بهدف خلق مزيد من المشاريع الحيوية والتعاونية في مختلف القطاعات خاصة في المجالات الثقافية و تكنولوجيا المعلومات وتبادل الخبرات وتطوير القدرات البشرية .

جاء ذلك خلال زيارة “ايرفيه ماجرو ” القنصل الفرنسي العام في القدس و الدكتور انور ابو عيشة وزير الثقافة لدار بلدية الخليل بهدف الاطلاع على اوضاع مدينة الخليل و بحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين مدينة الخليل و المدن الفرنسية بحضور اعضاء من المجلس البلدي ومدير عام بلدية الخليل ماهر العويوي

وكان قد استهل اللقاء بشرح مفصل من قبل رئيس بلدية الخليل حول الاوضاع السياسية والأمنية التي تعيشها مدينة الخليل نتيجة تقسيم المدينة وتواجد المستوطنين في قلب البلدة القديمة وانعكاسها على حياة الفلسطينيين من ناحية استمرار اغلاق المحالات التجارية وإغلاق شوارع رئيسية والحيوية التي توصل اجزاء المدينة يبعضها والانتهاكات التي تقترف بحق المصلين و الزائرين للحرم الابراهيمي الشريف .

كما تعرض الدكتور الزعتري خلال حديثه الى مجزرة الحرم الابراهيمي الشريف التي ارتكبت بحق المصلين عام 1994 وراح ضحيتها 29 مصليا وعشرات الجرحى اضافة لعشرات الشهداء الذين سقطوا خارج المسجد على اثر المجزرة وما تبعها من عقاب جماعي لسكان المدنية بتقسيم الحرم وفرض حظر التجول ووضع العقبات والحواجز لإفراغ البلدة القديمة وفتح الباب امام توسع الاستيطان ومصادرة ممتلكات اصحاب الارض بالقوة ودون وجه حق .

وعلى جانب العلاقات الفرنسية الفلسطينية وخاصة اتفاقيات التوأمة التي تجمع بلدية الخليل بعدد من المدن الفرنسية سرد الدكتور الزعتري تاريخ العلاقة و المشاريع التي تم تنفيذها والنجاح الذي حققته مطالبا بمزيد من التوطيد لهذه العلاقات وان تلعب القنصلية الفرنسية دورا في ايجاد شراكات تعاونية جديدة مع مدن فرنسية

من جانبه ركز الدكتور ابو عيشه على ان مدينة الخليل كانت اول مدينة فلسطينية تعقد اتفاقية توأمة مع مدينة فرنسية قبل عام 1980 ومبيننا العلاقات التي تجمع مدينة الخليل وبلديتها ومؤسساتها مع مدن وبلديات ومؤسسات فرنسية ردفية مشدا على توجهات وزارة الثقافة نحو مزيد من التبادل القافي والمشاريع الداعمة له بين الشعبين الفرنسي والفلسطيني .

وفي خاتم اللقاء و قبل تبادل الهدايا التذكارية بين الطرفين اعرب ماجرو عن تفهم بلادة لواقع الشعب الفلسطيني وعملها على دعم تحقيق السلام في المنطقة وعن اهتمامه الكبير في استمرار التعاون وتعزيزه

بين بلدية الخليل والبلديات الفرنسية وتعميق العلاقات بين الشعبين الفلسطيني والفرنسي مؤكدا على عمل القنصلية على هذا الاطار شاكرا رئيس البلدية على الاستقبال والرؤية الحضارية المتقدمة التي يحملها في مجالات العلاقات الدولية .

1 5 4 3 2

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى