أهم الاخباررام الله

استشهاد شاب برصاص الاحتلال في بيت ريما شمال غرب رام الله

رام الله – أعلنت وزارة الصحة، فجر اليوم الأحد، عن استشهاد الشاب أحمد حازم عطا الريماوي (19 عاما) من بلدة بيت ريما شمال غرب مدينة رام الله.

وقالت الوزارة في بيان مقتضب، إن جنود الاحتلال أطلقوا النار على الشاب الريماوي خلال اقتحامهم البلدة.

وأشارت مصادر صحفية، إلى أن الشاب أصيب بالرصاص الحي في منطقة الصدر خلال مواجهات اندلعت في البلدة فجرا، وتم نقله إلى مستشفى الشهيد ياسر عرفات بمدينة سلفيت إلا أنه فارق الحياة أثناء نقله.

وأضافت أن الشهيد أحمد هو نجل الأسير المحرر حازم الريماوي الذي قضى 14 عاما ونصف في سجون الاحتلال وأفرج عنه قبل ثلاثة أشهر.

بدورها، وصفت القوى الوطنية والإسلامية لمحافظة رام الله والبيرة في بيان صدر عنها، ما جرى بأنه “استهتار بحياة المدنيين، ضمن الانتهاكات الصارخة لدولة الاحتلال، وجريمة جديدة تضاف لجرائم الاحتلال بحق شعبنا الفلسطيني الأعزل الذي يدافع عن أرضه ووطنه، رفضا لكل مشاريع الاحتلال، ولا يزال يقدم التضحيات حتى نيل حريته واستقلاله، دفاعا عن القدس والتراب الفلسطيني”. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى