أهم الاخباراسرى

اسرى عسقلان يعيشون ظروفا صعبة في ظل العدوان على غزة

رام الله – سراج – افاد محامي وزارة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، بان اسرى عسقلان ابلغوه خلال زيارته لهم امس، انهم يعيشون ظروف صعبة في السجن في ظل العدوان الاسرائيلي المتواصل على قطاع غزة .

وقال الأسرى:” ان منطقة عسقلان هي من اقرب المناطق لقطاع غزة وان المنطقة معرضة دائما لصواريخ المقاومة، كما أن زيارات الأهل ما زالت معلقة، ليس عقابا للاسرى وانما بسبب الاوضاع الامنية في الجنوب”.

وذكر الاسير عثمان زيادة للمحامي، الى ان ادارة السجن ما زالت توقف بث تلفزيون فلسطين، وتحرم الاسرى من متابعة ما يتعرض له الاهل في قطاع غزة، وكذلك عمدت الادارة الى تقليص الفورة مرتان يوميا لساعة واحدة ويخرج فيها كل مرة 15 اسيرا فقط.

كما افاد عجوة، بوجود حركة تنقلات كبيرة في صفوف الاسرى في العديد من السجون، واشار في هذا السياق الى انه تم نقل “65 اسيرا” من سجن رامون لعدة سجون، بالاضافة الى نقل قسم كامل في سجن نفحة الى سجن النقب.

في سياق ذو صلة، ذكر المحامي عجوه بانه سيتم افتتاح قسم كامل في سجن نفحة للاسرى الاداريين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى