أهم الاخبار

الإعلام” صحافة الاحتلال تُشعل التحريض والعنصرية”

رام الله – تابعت وزارة الإعلام ملف الحرائق، الذي اشتعل في إسرائيل الشهر الماضي، وأشعل معه موجة تحريض وعنصرية صاخبة من كافة المستويات في دولة الاحتلال، والذي استثمره الإعلام العبري للتحريض الأسود.
 
في حين اشارت جريدة “هآرتس” أول أمس، وبشكل عادي جداً الى انعدام الاتهامات على خلفية قومية حسب وصفهم على خلفية الحرائق التي اندلعت في وقت سابق من هذا الشهر.
 
وقالت الوزارة ان الاحتلال بكل مؤسساته متناغم في اتهاماته الجزافية على شعبنا ومؤسساتنا دليلاً على التحريض والعنصرية، الذي شاركت وسائل الإعلام الإسرائيلية في إشعال لهيبها. وتؤكد أن الإعلام في دولة الاحتلال الذي يسارع كعادته في التحريض ضد كل ما هو فلسطيني، حتى قبل أن ينظر القضاء المنحاز في الدعاوى، ما يثبت أن الصحافة الإسرائيلية شريكة في بث نار العنصرية، ونشر الكراهية، والتأجيج ضد أبناء شعبنا في الداخل. وتنصب نفسها قاضياً وجلاداً في وقت واحد.
 
وتحث الوزارة الاتحاد الدولي للصحافيين إلى تقديم احتجاج رسمي لمسؤولي الإعلام الإسرائيلي، على موجة التحريض التي أشعلوها ضد شعبنا، وتقديم اعتذار يوازي الاتهامات الباطلة التي صدرت جزافًا بحق أبناء شعبنا على مدار أكثر من أسبوعين .
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى