أهم الاخبار

اليونيسيف تطالب بعدم المس بحياة الأطفال واحترام حرمة المدارس في غزة

نيويورك – سراج -قالت المديرة الإقليمية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة ‘اليونيسف’ ماريا كاليفيس، اليوم، إن الهجوم الذي تعرضت له مدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في بيت حانون في قطاع غزة الخميس الماضي، وهي المدرسة الثالثة التي تم ضربها من إسرائيل خلال أسبوع، هو دليل على أن هناك الكثير مما ينبغي القيام به لحماية الأطفال الأبرياء.

وتطرقت كاليفيس في تصريح صحفي إلى مهاجمة المباني المدرسية، حيث اتخذ الأطفال منها ملجأ، مؤكدة أن هذا يعد عنفا غير مقبول تحت أي ظرف من الظروف.

ودعت جميع أطراف الصراع إلى احترام حرمة الأطفال والمدارس في غزة، وإلى وقف العنف، مذكرة بأن ما يقرب من 200 طفل قد استشهدوا في غزة، خلال العملية العسكرية على القطاع.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى