أخبار

رجل دين سعودي: التصوير في الحرم منكر ويجب كسر آلات المصورين

الرياض – سراج –  دعا عضو هيئة كبار العلماء السعودية الشيخ صالح بن فوزان الفوزان الجهات المسؤولة إلى تحطيم الآت التصوير المحمولة مع بعض قاصدي البيت الحرام للتصوير، واصفا قيامهم بالتصوير في الحرم بـ”المنكر” الذي لا يجوز فعله، وأنهم آذوا المسلمين.

ووصف الشيخ الفوزان التصوير في المسجد الحرام بالمنكر الذي يجب منعه، مشيرا إلى أن بعض الزوار حضر للمسجد الحرام للأذى وفعل المنكرات، وليس للعبادة.

ولم يخف عضو هيئة كبار العلماء غضبه وضيقه من هذه التصرفات ما جعله يقطع درسه المقرر بالمسجد الحرام، وينبه عن هذا الفعل، حيث قال: “إنه لا يجوز إقرار المنكر بأي مكان فكيف بحرم الله، يا إخواننا، أشوف تصوير في الحرم، تصوير في الدور الثاني، هذا حرام ومنكر لا يجوز، يجب أن يمنع هؤلاء وتؤخذ الآلات التي معهم وتحطم”.

وذكرت صحيفة (الاقتصادية) الأحد أنها علمت أن الجهات الأمنية تمنع إدخال آلات التصوير إلا بتصريح رسمي، كما أنها لا تسمح بالتصوير، وذلك لعدم مضايقة الزوار والحفاظ على الخصوصية.

ووجد رأي الشيخ الفوزان صدى بين المغردين في مواقع التواصل الاجتماعي حيث تباينت الآراء في محتوى الفتوى، بين مؤيد ومعارض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى