أخبار

لأول مرة منذ 1948: احتجاب صحيفة معاريف عن الصدور

وحافظت الصحيفة حتى ألان على نسختها الالكترونية المستندة أساسا على صحيفة المستوطنين التي سبق لأصحابها أن اشتروا معاريف وادخلوها في أزمة مالية انتهت اليوم بإعلان وفاة الصفحة المطبوعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى