أخبار

يديعوت : طائرة حماس في سماء اشدود

القدس – سراج – كتبت صحيفة “يديعوت احرونوت” ان حماس اخرجت ، امس، مفاجأة أخرى من صندوق معداتها الحربي، وتبين مرة أخرى ان منظومة الدفاع الجوي الإسرائيلي جسدت النجاح الذي حققه الجيش خلال عملية “الجرف الصامد”. ففي الساعة السادسة والنصف من صباح امس، سمعت صافرة انذار في اشدود، لكن الصافرة هذه المرة لم تحذر من صاروخ وانما من طائرة بدون طيار نجحت حماس بإرسالها الى جنوب إسرائيل. وتعتبر هذه الطائرة احدى المفاجآت التي اعدتها حماس في اطار محاولتها نسخ نموذج حزب الله، الى جانب الصواريخ طويلة المدى التي انفجرت في شمال الشارون ومنطقة شاطئ الكرمل.

لكن هذه الطائرة واجهت مفاجأة، أيضا، حسب “يديعوت”، فقد تمكنت منظومة صواريخ “باتريوت” المنصوبة في مركز البلاد من اعتراض الطائرة واسقاطها، لتسجل هذه المنظومة اول عملية اعتراض تقوم بها منذ بدء تفعيلها في سلاح الجو عام 1990. وتتولى منظومة “باتريوت” حماية سماء البلاد من كافة انواع الطائرات، وتستخدم احيانا للتصدي للصواريخ، ايضا. وتم تحسين هذه المنظومة منذ حرب الخليج بحيث تم تجهيزها لاعتراض الصواريخ الباليستية. وقام الجيش قبل عامين بتركيب كاميرا على هذه البطاريات كي تساعد على اكتشاف الطائرات بدون طيار.

وكانت شعبة الاستخبارات قد خشيت استخدام طائرات بدون طيار، وفي بداية الحملة على غزة عزز سلاح الجو الإسرائيلي حالة التأهب خشية قيام حماس باستخدام هذه الطائرات لتنفيذ عملية جوية. وقالت حماس ان الطائرة التي تسللت الى اسرائيل هي من طراز “ابابيل 1″، واشارت الى ان مهندسي الحركة نجحوا بإنتاج ثلاثة انواع من الطائرات بدون طيار لأغراض المراقبة والهجوم والانتحار. ونشرت حماس شريطا ادعت انه التقط للطائرة في منطقة اشدود، ولكن اسرائيل تدعي ان هذه الصور كاذبة وانه تم تصوير الطائرة من قبل وكما يبدو في اجواء غزة!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى